مجموعة من الطلاب الجامعیین السوریين في لبنان، نظرا لما مررنا به من معوقات و مصاعب في مراحل دراستنا الجامعیة الأولى ولما رأیناه من ضرورة وجود جهة مساعدة خادمة تدعم الطالب السوري وتهیئه ثقافیاً واجتماعیاً بعد دخوله للجامعات اللبنانیة، اتفقنا على إنشاء ملتقى طلابي لا ینتمي لأي جهة سیاسیة أو دینیة ولیس له أي علاقة بأي جهة أو حزب، ویقوم باجتیاز هذه الصعوبات واستدراك بعض المشاكل؛ إذ یتم العمل على رفع مستوى الطالب التعلیمي والاجتماعي والاقتصادي والارتقاء بوعي الطالب السوري لیصل إلى القناعة بأهمیة التعلیم الجامعي، ثم استدراك العوائق النفسیة التي أصابت الطلاب جراء الأوضاع الحالیة في سوریا أو الضغوطات التي یتعرضون لها بمختلف مسبباتها وتجاوزها، والمحافظة على روح المجتمع السوري وقیمه ضمن أوساط الطلاب ومنع تشرب الأفكار والأیدیولوجیات في المجتمع، من خلال مساندة أصحاب المهارات ودعمهم وتحفیزهم ورفع مهاراتهم وإكسابهم الخبرات اللازمة بربطهم مع أصحاب المعرفة والخبرة السابقة من الشخصیات المرموقة في نفس المجال؛ وكذلك إقامة نشاطات اجتماعية ورياضية ومسابقات دورية لدعم مواهب الطلاب

يعلن مركز التعليم المستمر في الجامعة الأمريكية في بيروت بالتعاون مع ملتقى الطلاب الجامعيين في لبنان وعدد من الجمعيات الأهلية عن منحة دراسية للطلاب السوريين، تتضمن التخصصات التالية:
دارة المكاتب.
إدارة المشاريع.
(اللغة الإنكليزية (أربع مستويات.
(التعليم (حضانة، ابتدائي، إعدادي، ثانوي، صعوبات التعلم.
كل من الاختصاصات تستمر لمدة 6 أشهر تنتهي بشهادة في كل من المجالات المذكورة.
(تطبق الشروط والأحكام و يتم القبول بعد العرض على اللجنة ويتم مراسلة المقبولين بالخطوات والأوقات).

اصدقاء الملتقى

رسالة موقع فرصة تكمن في توفير بيئة مفتوحة للجميع تتيح للشباب الحصول على الفرص مباشرة ومشاركتها من خلال مكان واحد بطريقة ميسرة. نؤمن في موقع فرصة ان العلم بالفرص المتاحة هو حق للجميع ولا يجب ان يكون هو المانع في عدم الحصول عليها.

دوبارة هي شبكة خدمية، تقوم على فهم مشاكل الأفراد ومتطلباتهم لابتكار أفضل الحلول المناسبة لهم، من خلال منصة الكترونية تشاركية تجمع من لديه المشكلة وبين من يمتلك الحل

لوك إن مينا, منصّة لكل ما يخص الدورات وورش العمل والأنشطة والدراسة الجامعية, بالإضافة للمنح الدراسية والمراجع والمسابقات العالمي

اتصل بنا

11 + 14 =

من نحن

الملتقى: نحن الطلاب الجامعيون السوريون في لبنان،
نظراً لما مررنا به من معوقات ومصاعب في مراحل دراستنا الجامعية الأولى ولما رأيناه من ضرورة وجود جهة مساعدة خادمة من أجل أن تدعم الطالب السوري وتهيّئه ثقافياً واجتماعياً بعد دخوله للجامعات اللبنانية، اتفقنا على إنشاء ملتقى طلابي مستقل قائم بذاته يمثل الطلاب السوريين في لبنان ولا ينتمي لأي جهة سياسية أو دينية وليس له أي علاقة بأي جهة أو حزب، ويقوم باجتياز هذه الصعوبات واستدراك بعض المشاكل. إذ سيتم العمل على رفع مستوى الطالب التعليمي والاجتماعي والارتقاء بوعي الطالب السوري ليصل إلى القناعة بأهمية التعليم الجامعي، ثم استدراك قدر المستطاع العوائق النفسية -التي أصابت الطلاب جراء الأوضاع الحالية في سوريا أو الضغوطات التي يتعرضون لها بمختلف مسبباتها- وتجاوزها، والمحافظة على روح المجتمع السوري وقيمه ضمن أوساط الطلاب ومنع تشرّب الأفكار والأيديولوجيات الدخيلة المتطرفة في المجتمع، ومساندة أصحاب المهارات ودعمهم وتحفيزهم ورفع مهاراتهم وإكسابهم الخبرات اللازمة بربطهم مع أصحاب المعرفة والخبرة السابقة من الشخصيات المرموقة في نفس المجال